English

الأخبار

05/05/2018

افتتاح سرداب السيدة نرجس (رضي الله عنها) والمضيف الجديد لمزار العلوية شريفة بنت الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام)

  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة

برعاية الأمانة العامة للمزارات الشيعية الشريفة، وتزامناً مع ولادة الإمام الحجة (عجل الله فرجه الشريف) أقامت الأمانة الخاصة لمزار العلوية شريفة بنت الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام) حفلاً كبيراً بمناسبة افتتاح سرداب السيدة نرجس (رضي الله عنها)، والشباك الرمزي للضريح الشريف، وكذلك افتتاح مضيف الإمام الحسن (عليه السلام) الجديد، بإشراف ومتابعة القسم الهندسيّ التابع للأمانة العامة للمزارات وبدعم الأمانة الخاصة لمزار العلوية شريفة بنت الإمام الحسن (عليه السلام)، ويعتبر هذا ضمن مراحل إعمار التوسعة المباركة التي يشهدها المزار الشريف، و بحضور نائب الأمين العام للمزارات الشيعية الشريفة سماحة الشيخ خليفة الجوهر، وسماحة الشيخ طاهر الخيكانيّ عضو مجلس الإدارة، ورئيس لجنة الحشد الشعبيّ المبارك في ديوان الوقف الشيعيّ، وعدد من رؤساء الأقسام في الأمانة العامة، إضافةً إلى حضور رسمي وشعبي وإعلامي كبير .

وابتدأ الحفل بتلاوةِ آياتٍ من القرآن الكريم، تلاها قراءة سورة الفاتحة المباركة على أرواح شهداء العراق، من ثم جاءت كلمة سماحة الشيخ رؤوف الفتلاويّ الأمين الخاص للمزار الشريف قدّم فيها شكره لكل الحضور ومن سعى للمشاركة فيه، كما بيَّن بعض مراحل العمل في مشروع إعادة إعمار المزار الشريف وصولاً إلى هذه المرحلة المهمة، كما قدّم شكره للمرجعية الدينية العليا والحشد الشعبيّ على دورهم في حفظ البلد ومقدساته الشريفة، وعبّر عن ثنائه أيضاً إلى معالي رئيس ديوان الوقف الشيعيّ، ونائب الأمين العام للمزارات الشيعية الشريفة، ورؤساء الأقسام، وموظفي الأمانة العامة، وإلى كل من أسهم أيضاً في دعم مشروع إعمار المزار الشريف، كاشفاً عن البدء باجراءات افتتاح صحن السيدة خديجة الجديد وعلى مساحة عشرة دونم بجهود بعض المتبرعين الكرام ..

وبعدها جاءت كلمة نائب الأمين العام للمزارات سماحة الشيخ " خليفة الجوهر " مبتدأ في قول الله تعالى : "إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلَّا اللَّهَ ۖ فَعَسَىٰ أُولَٰئِكَ أَن يَكُونُوا مِنَ الْمُهْتَدِين "

مشيراً فيها إلى أننا اليوم نحتفل بإنجاز هذه المرحلة من مراحل إعمار المزار الشريف وهي افتتاح سرداب السيد نرجس ومضيف الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام) ..

مبيناً أنه ليس الهدف من الإعمار هو إعادة البناء او التوسعة او الزخرفة، فكل ذلك مطلوب، لكن لابد أن يكون الإعمار هو إعمار النفوس لتكون وسيلة للتقرب إلى الله عز وجل، كما تشير له الآية الكريمة ..

موضحاً نحن نعيش هذه الأيام ذكرى الولادات المحمدية وبالأخص ولادة الإمام الحاضر الغائب والأمل القائم والوعد الناجز الحجة بن الحسن (عجل الله فرجه) وأننا اليوم في رحاب العلوية شريفة بنت الإمام الحسن (عليه السلام) وهي قرباً إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)، وهي من عطر النبوة، وهي من الثمرة الطيبة من الشجرة المباركة التي أصلها ثابت وفرعها في السماء .

مضيفاً كان لنا الشرف اليوم في نقل كلمة معالي رئيس ديوان الوقف الشيعيّ سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد علاء الموسويّ (دام عزه) ووافر التحيات والسلام والتبريكات مع حمل الأمانة والتوفيق إلى كل من سعى وساهم في بناء هذا المكان المقدس ..

داعياً أن تُسير حركة الإعمار المادي والإعمار الروحي جنباً إلى جنب في وتيرة متوازية التي لا تتخلف أحداهما عن الأخرى ..

مختتم حديثه بتقديم الشكر إلى كل من أسهم في إنجاز هذا المشروع بدءً من ديوان الوقف الشيعيّ ودوائر الأمانة العامة للمزارات والعاملين فيها والأمانة الخاصة للمزار الشريف وبالخصوص سماحة الشيخ رؤوف الفتلاويّ والمتبرعين والداعمين والمنفذين في هذه المحافظة المباركة من الإدارة المحلية والأمنية والخدمية ..

كما شهد الحفل عرض فلم وثائقي عن مراحل العمل في سرداب السيدة نرجس (رضي الله عنها) حتى افتتاحه، فضلاً عن بعض القصائد الشعرية في حب أهل البيت (عليهم السلام) ..

بعدها توجه الحضور لقص شريط افتتاح المضيف والسرداب .