English

الأخبار

04/05/2018

الأمانة الخاصة لمزار ميثم (رضي الله عنه) تُقيم حفل الأنوار الشعبانية السنوي التاسع

  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة

برعاية ودعم الأمانة العامة للمزارات الشيعية الشريفة أقامت الأمانة الخاصة لمزار الصحابيّ ميثم بن يحيى التمار (رضي الله عنه) في محافظة النجف الأشرف - الكوفة العلوية المقدسة - حفل مواليد الأنوار الشعبانية السنوي التاسع لأئمة الهدى، وأعلام النور والتُقى (عليهم السلام) بحضور نائب الأمين العام للمزارات الشيعية الشريفة سماحة الشيخ خليفه الجوهر (دام توفيقه)، ووفد العتبة العلوية المقدسة المتمثل بعضو لجنة إدارة العتبة الأستاذ خالد شنون، وممثلين عن مزارت النجف الأشرف، ووفد مسجد السهلة المعظم، وجمع غفير من أهالي المدينة .

افتتح الحفل بآيٍ من الذكر الحكيم بصوت القارئ كامل عباس التميميّ، ثم قراءة سورة الفاتحة؛ ترحماً على أرواح شهداء العراق .

بعدها جاءت كلمة نائب الأمين العام للمزارات مبتدأ حديثه برواية من سُنن بن داود عن أهل البيت (عليهم السلام) لو لم يبق من الدنيا الا يوماً واحداً لطول الله ذلك اليوم حتى يبعث الله فيه رجلاً مني؛ وفي رواية أخرى من أهل بيتي، وهنا الرواية تؤكد أن ظهور الإمام المهدي (عجل الله فرجه الشريف) ظهوراً حتمياً يواطئ اسمه اسمي عن اسم النبي محمد - عليه وآله أفضل الصلاة والتسليم - يملأ الأرض عدلاً بعد ما ملئت جوراً ، مؤكداً في حديثه على الشباب ممن يبحثون على علائم الظهور، وبحثهم عن عوامل الظهور التي من شأنها تجعل في فرج إمام زماننا (عجل الله فرجه)، وماهو هدف الظهور، وأن هدف الظهور هو للعدل،والقسط، ورفع الظلم والحيف، عن جميع البشر ، فلابد من نصرة المظلوم، والدفاع عن الحق، ومساعدة اليتيم، مختتماً كلمته بتعجيل فرج صاحب العصر والزمان ( عجل الله تعالى فرجه ) .

ثم اختتم الحفل بفقرة الشعر مع الشاعر أحمد الخزرجيّ، والشاعر زمن الشمريّ، والرادود حسين الخادم الذين أضافوا بجمال كلماتهم الحفل ابتهاجاً بحب أهل البيت (عليهم السلام) .