English

الأخبار

06/03/2018

باب الباقر (عليه السلام) تُزيد لمزار ميثم التمار (رضي الله عنه) رونقاً معمارياً

  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة

بإشراف ومتابعة سماحة الشيخ الجوهر/ نائب الأمين العام للمزارات الشيعية أنهت الكوادر الهندسية أعمال تغليف البوابة الشرقية لمزار ميثم التمار(رضي الله عنه) " باب الإمام الباقر" (عليه السلام) بالكاشي الكربلائيّ الرسمي (النقشه بندي) وطابوق (الچف قيم) الملمع وبتنفيذ حرفيين من جمهورية إيران الإسلامية .

وقال الأستاذ "طالب صباح العنزيّ" الأمين الخاص للمزار الشريف وكالةً : " إن تسمية الباب بأسم الإمام الباقر (عليه السلام) جاءت تيمناً بحديثه { إني لاحبه حباً شديداً } الذي خص به الصحابيّ الجليل ميثم التمار(رضي الله عنه)، وقد زُينت الباب بكتيبة قرآنية, والأعمدة والأقواس عملت من الكاشي الكربلائيّ اللوي (الظفيرة), إضافةً إلى أحاطتها بأسماء المعصومين (عليهم السلام) يعلوها أسم لفظ الجلالة وعلى الجانبين زيارة التمار ضمن التشكيل الهندسي للباب؛ لتكون نسيج معماري إسلامي متميز، علماً بأن الأبواب الأخرى قد عملت بنفس المنهج, حيثُ باب الدخول سُميت بأسم النبي الأعظم محمد (صلى الله عليه وآله وسلم)، اما الباب الغربية فقد سُميت بأسم الإمام علي المرتضى (عليه السلام) تيمناً بحديثه الذي خص ميثم {إذن تكون معي في درجتي} وأن هذه الأحاديث قد نُقشت أيضاً على الأبواب المذكورة .

وأكَّد العنزيّ على أن المساعي جاهدة للمباشرة بإكمال ما تبقى من باب الحرم الشرقية (باب المرتضى) من إكساءه كمرحلة ثانية .