×
الأمانة العامة للمزارات
الإعلانات
الأخبار
النشاطات
المكتبة الصورية
مراكز علوم القرآن
بحث
الدليل السياحي والجغرافي
المشاريع
اتصل بنا
السلايد

إزاحةُ الستارِ عن ثلاثة مشاريع مُنجزة ووضع حجر الأساس لمشروعين في مزارِ السيد محمد بن الإمام علي الهاديّ (عليه السَّلام)

 


أزاحت الأمانة العامّة للمزارات الشيعية الشريفة الستارَ عن عددٍ من المشاريع المُنجزة ( التوسعة الشمالية للحرم المُطهر ، سبعة أبواب من الذهب تُزين مداخل الحرم ، افتتاح باب الحمد والجدار الغربيّ للصحن الشريف ) في مزارِ السيد محمد بن الإمام علي الهاديّ (عليه السَّلام) في محافظة صلاح الدين / قضاء بلد ، حيثُ نظّمت الأمانة الخاصّة احتفاليةً كبيرةً حضرها معالي رئيس ديوان الوقف الشيعيّ الأمين العام للمزارات حجة الاسلام والمسلمين سماحة السيد علاء الموسويّ (دامَ عزهُ) ، ونائب الأمين العام للمزارات سماحة الشيخ خليفة الجوهر (دامت توفيقاتهُ) ، والأمين العام للعتبة الحُسينية المُقدسّة سماحة السيد جعفر الموسويّ ، إضافةً إلى شخصيات دينية ، ووفود العتبات المُقدسّة والمزارات الشريفة ، وشخصيات حكومية وقادة أمنيين ، وشيوخ عشائر ووجهاء المحافظة ، ابتدأت الاحتفالية بتلاوةٍ عطرةٍ من الذكر الحكيم بصوت قارئ المزار الحاج فؤاد محمد ، بعدها جاءت كلمة الأمين الخاص للمزارِ الحاج عباس عبد علي " رحّب خلالها بالحضورِ وبيَّن حجم التضحيات التي قدّمها منتسبو الأمانة الخاصّة خلال الهجوم الإرهابي الذي تعرض له المزار عام ٢٠١٦ وأدى إلى استشهاد أكثر من ٥٠ شهيداً وجرح ٧٠ جريحاً بين منتسب ومن أهالي المنطقة الذين قدموا انفسهم في سبيل صد الهجوم الإرهابي ، كما شكرَ في ختام كلمته الأمانة العامّة للمزارات لرعايتها ودعمها المُستمر للمزارِ الشريف واظهاره بالصورة التي تَليق بقدسيته ومكانته الدينية والعتبات المُقدسّة والمساهمين والمتبرعين للمشروع والقوات الأمنية والحشد الشعبيّ " ، فيما جاءت بعدها كلمة سماحة السيد علاء الموسويّ (دامَ عزهُ) ، أكَّد فيها أن الاعتداء على المزارِ الشريف كانت ضربة ألمت قلوب المسلمين ، لافتاً أن السيد محمد بن الإمام علي الهاديّ (عليه السَّلام) كان عابداً زاهداً ويعتبر مزاره المُقدس محطَ أنظار المؤمنين من بقاعِ العالم كافةً ، وأضاف سماحته : نجتمع اليوم لافتتاح هذه المجموعة من المشاريع المُباركة ونضع حجر الأساس لمشاريع قادمة ونسأل الله تعالى أن يوفقنا ويوفق جميع المؤمنين لخدمةِ المزارِ وزائريه الكرام ، كما أشادَ سماحته بالجهودِ المبذولة والهمم العالية من قبلِ الأمانة العامّة للمزارات والأمانة الخاصّة ، وشكرَ الجهات المُشاركة في إنجاز هذا المشروع المُبارك ، كما دعا في ختام كلمته الحاضرين لقراءةِ سورة الفاتحة المُباركة ؛ترحماً على أرواح شهداء العراق .

بعدها ألقىٰ الحاج إسماعيلي ممثل مؤسسة الكوثر الإيرانية كلمةً قدَّم خلالها التهاني والتبريكات بإنجاز هذا الصرح العظيم ، والشكر والتقدير نيابةً عن الشعب الإيراني إلى الشعب العراقيّ للمساعدات الكبيرة التي قدّمها أثناء موجة السيول التي اجتاحت إيران ، بعدها أُلقيت قصيدة لشاعر كربلاء المُقدسّة الأستاذ علي الصفار بعنوان " بدر البداء " حَملت في طياتها صدق الولاء والإيمان والعقيدة لأهل البيت (عليهم السَّلام) ، وكان مسك ختام الحفل بأنشودة الولاء للفرقة الإنشادية في المزارِ ، وتمَّ توزيع كتب الشكر والدروع التقديرية للمُساهمين في إعمارِ المزارِ الشريف والقادة الأمنيين ، ثمَّ توجه الحاضرون لوضع حجر الأساس لإعمار باب القبلة للصحن الشريف ووضع حجر الأساس لإكساء الصحن بالمرمر .
بدوره أوضح سماحة الشيخ خليفة الجوهر في تصريحٍ صحفي : بدعمِ ومُباركةِ معالي رئيس ديوان الوقف الشيعيّ خلال عام ٢٠١٨ هناك مشاريع كثيرة قامت بها الأمانة العامّة للمزارات بلغت ١٨ مشروعاً هدم وبناء ، كذلك ٣٢٥ مشروعاً صيانة ومن ضمنها هذا المشروع ، كذلك شكرَ سماحته الإخوة المنتسبين والأمين الخاص لخطواتهم السريعة والدقيقة لإعمار وصيانة هذا المزار الشريف ، وأضاف : اليوم تمَّ فتح المشاريع التي أُنجزت لأبواب الذهب السبعة والأواوين ، كما وضعنا حجر الأساس لمشروع المسقف الذي يتسع لأكثرِ من ٢٠٠٠ زائراً ، وحجر الأساس لباب القبلة وأن شاءالله تعالىٰ هناك مشروع لتذهيب القبة الشريفة سيشهد وضع حجر الأساس قريباً ، فضلاً عن مشروع تذهيب الطارمة الأمامية وإنشاء السياج الأمامي بأبهى وأفضل صورة ، مؤكداً أن الأمانة العامّة للمزارات متفانية وعازمة على إعمار جميع المزارات ، سائلاً الباري عزَّ وجلَّ أن يوفق الجميع خدمةً لذراري أهل البيت الأطهار (عليهم السَّلام) .