×
الأمانة العامة للمزارات
الإعلانات
الأخبار
النشاطات
المكتبة الصورية
مراكز علوم القرآن
بحث
الدليل السياحي والجغرافي
المشاريع
اتصل بنا
السلايد

افتتاحُ المرحلةُ الثانية من مشروعِ إعمارِ مزار السيد عبد الله بن الحسن المثنىٰ (رضي الله عنهُ)

بعد أن طالت يد الإرهاب التكفيريّ المزارات الشيعية الشّريفة ، تلك المزارات التي تهوي إليها قلوب المؤمنين من كلِ بقاعِ الأرض للتضرعِ إلى الله تعالىٰ ، وفجّرت العصابات الإرهابية بيوت الله ، وعاثت في الأرضِ فساداً في محاولةٍ منها لإيقافِ العبق المُحمدي وسيرة أهل البيت الأطهار (عليهم السَّلام) ، ولكن يأبىٰ اللهُ تباركَ وتعالىٰ إلا أن يتمَّ نوره ، بمباركةٍ طيبةٍ من قبلِ معالي رئيس ديوان الوقف الشيعيّ الدكتور حيدر الشمريّ (حفظهُ الله) اُفتتحَ نائبُ الأمين العام للمزاراتِ سماحةُ الشيخ خليفة الجوهر (دامَ توفيقهُ) والوفدُ المرافق له من السادة مُدراء الأقسام والأمناء الخاصين المرحلةَ الثانيةَ من مشروعِ إعمار مزار السيد عبد الله بن الحسن المثنىٰ بن الإمام الحسن السبط بن علي بن ابي طالب (عليه السَّلام) والواقع في قضاء اليوسفية / منطقة القصر الأوسط جنوب العاصمة بغداد بعد أن تعرضَ المزار الشّريف لتفجيرٍ أرهابيّ جبان آنذاك ، حيثُ تضمّنت المرحلةُ الثانية الانهاءات الداخلية للحرمِ الشّريف والذي تبلغ مساحتهُ ٧٦٠ متراً مربعاً ، وتمَّ تغليفه من الداخلِ بالعين كار ، والنقوش القُرآنية من الكاشي الكربلائيّ ، أما الأرضية للحرمِ أُنجزت من أفخرِ أنواعِ المرمر تتناسب وقدسية المزار الشريف ، وبعده الدينيّ والتاريخي والحضاري الإسلامي ، كما تمَّ إنجاز العمل في واجهةِ المزارِ الشّريف والطارمة الخارجية بالكاملِ بعد تغليفها بالعين كار والكاشي الكربلائيّ والأرضية من المرمرِ ، كذلك تمَّ إنجاز العمل في المُسقفِ الجديد الخارجي ؛لاستراحة الزائرين الكرام ، فيما أوعزَ سماحةُ الشيخ الجوهر خلال لقائه الأمين الخاص والمُنتسبين بالتهيئةِ وتوفيرِ المُستلزمات الخاصة بعملِ شباكٍ جديد بما يتناسب مع قدسيةِ صاحب المزار ، والبناء الجديد وعظمة البقعة المُطهرة .