×
الأمانة العامة للمزارات
الإعلانات
الأخبار
النشاطات
المكتبة الصورية
مراكز علوم القرآن
بحث
الدليل السياحي والجغرافي
المشاريع
اتصل بنا
السلايد

الأمانةُ العامّة للمزارات تُحيي ذكرى شهادة سيّدة النساء فاطمة الزهراء (عليها السَّلام) بمجلسِ عزاء

أحيت الأمانةُ العامّة للمزاراتِ الشيعيّةِ الشَّريفة الذكرى الأليمة الّتِي أفجعت قلوب المُوالين لآل البيت (عليهم السَّلام) ذكرى استشهاد سيّدة نساء العالمين من الأولين والآخرين فاطمة الزهراء (عليها السَّلام) ، بإقامةِ مجلسِ عزاءٍ داخل الحضرة الشَّريفة لمزارِ السيّد إدريس الحَسنيّ (رضي الله عنهُ) في بغداد ، وبحضورِ نائبِ الأمين العام للمزارات سماحة الشيخ خليفة الجوهر (دام توفيقهُ) ، وعددٍ من رجالِ الدين الفضلاء ، ووفود العتبات المقدّسة ، و رؤساء أقسام الأمانة العامّة للمزارات ، والأمناء الخاصين ، وجمعٍ من الزائرين الكرام .

حيثُ ارتقى المِنبر المُبارك الخطيب الحُسينيّ سماحة السيّد هادي الطويرجاويّ ، وبيَّنَ سماحتهُ خلال خطبته المكانة الدنيويّة والاخروية للسيّدة الزهراء (عليها السَّلام) ، والبعد الرسالي الّذِي رسمته بجهادِها المرير ، وصبرها المُستمد من قوةِ الإيمان وشدة الإخلاص ...
كما تطرَّق إلى قبساتٍ من النور القدسي للسيّدة الزهراء (عليها السَّلام) ، مستعرضاً المظلوميّة الكبيرة الّتِي تعرضت لها ، وما قدمتهُ من تضحياتٍ في سبيل الرسالة السماوية ، ودورها الريادي في بناءِ وتدعيمِ قواعد الدين الإسلامي وتثبيت أركانه ، فالزهراء (عليها السَّلام) هبة إلهية ، وعطية ربانيّة للرسولِ الأعظم (صلى الله عليه وآله وسلم) ومزيد نعمة ، وهي سر الإمامة ، ومحور خلق الأئمة المعصومين (عليهم السَّلام) .
كذلك شهد المجلس إلقاء قصائد شعرية رثاءً و حباً و ولاءً للسيدةِ الزهراء وأهل البيت الأطّهار (عليهم السَّلام) .
ومسك ختامه كان بالدعاءِ لتعجيلِ ظهور صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشَّريف) ، وأن يمن الله تعالى بالأمنِ والأمان على العراق وأهلهِ ويرحم الشُهداء .