×
الأمانة العامة للمزارات
الإعلانات
الأخبار
النشاطات
المكتبة الصورية
مراكز علوم القرآن
بحث
الدليل السياحي والجغرافي
المشاريع
اتصل بنا
السلايد

نائبُ الأمين العام للمزارات الشيعية الشّريفة سماحة الشيخ خليفة الجوهر (دامَ توفيقهُ) يبعث بطاقة تهنئة بحلول عيد الأضحى المُبارك ويزف من خلالها بشرى سارة



بسم الله الرحمن الرحيم
" الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ والصَلاةُ والسَّلامُ علىٰ أَشْرفِ الأنْبِياءِ والمُرسَلين أبي القاسمِ مُحمد وآل بَيتهِ الطَيبين الطَاهِرين "

أتقدم بأحرِ التهاني والتبريكات إلى مقام مولانا صاحب العصر والزمان الإمام الحجة بن الحسن (عجلَ الله تعالىٰ فرجهُ الشّريف) ، ومراجعنا العظام ، والعالم الإسلامي ، وجميع منتسبي مزاراتُنا الشّريفة في ربوعِ الوطن الغالي من جنوبه إلى شمالهِ بمُناسبةِ حلول عيد الأضحى المُبارك أعاده الله علينا وعليكم بالأمن والأمان والخير والبركة ، سائلاً المولى (عزَّ وجلَّ) أن يتكرم علينا بنعمهِ وجوده ، وأن يحفظ بلدنا العزيز وشعبه الكريم من كل سوء أنه سميع مجيب .
يؤدي الملايين من حجاج بيت الله الحرام هناك في مكة المكرمة مناسك الحَج ، حيثُ تصدح حناجرهم بلبيك اللهم لبيك ، ملتفين حول البيت العتيق من كل بقاعِ الأرض ، راجين الرضوان والمغفرة .
وهنا يلتف من لم يستطع إليه سبيلاً حول بيوت الله وأضرحة أوليائه ليقيموا شعائر الله وأعمال الشهر الحرام من خلال يوم عرفة وصلاة العيد حيثُ الدعاء والروحية
( فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ)

وبهذه المُناسبةِ العظيمة أزف إليكم أمرين يسعدان العامّة من الناسِ والخاصّة من خدم المزارات الشريفة :
الأمر الأول : بعد أن شَرعنا بتنفيذ الواجب المُلقى على عاتقنا في خدمةِ المزارات الشّريفة ، وأطلقنا شعار (حشد إعمار المزارات) التي طالها التكفير والإرهاب ، والتي أُهملت بسبب الأنظمة السابقة .
نبشركم بأن مزاراتُنا أصبحت اليوم تنبثقُ فيها الحياة شيئاً فشيئاً حتى وصلت إلى مراحلِ مُتقدمة جداً في إعادة التأهيل والترميم والتوسعة واستبدال الشبابيك الملائمة لها وخصوصاً في الأماكن التي تعرضت فيها إلى الإرهابِ في الموصل وصلاح الدين وديالى ، فقد وصل الإعمار إلى أكثر من 20 مزاراً ، واستبدال أكثر من 12 شباكاً ، وصيانة أكثر من 30 مزار ، كل ذلك بجهودٍ متظافرة ابتداءً من رئاسة ديوان الوقف الشيعيّ الموقرة متمثلة بمعالي رئيس الديوان (دامَ عزهُ) ومجلس الإدارة الموقر وحتى آخر مزار في بلدنا الحبيب .
فأن الفرحة تَغمر قلوبنا وقلوب المؤمنين برؤيتنا إلى هذه الصروح وهي تسموا في علياء الوطن لتكون محط رحال الراغبين إلى الله ، نسأل الله أن يسددنا جميعاً في إتمامِ بقية المزارات .

الأمر الثاني : لقد أخذنا على عاتقنا في الجانب الأخر الأهتمام البالغ بمن يعمل في خدمةِ المزارات ، وتوفير كل ما يلزم من الضمانات الاجتماعية والعيش الكريم لهم ،
لذلك نبشركم بأن مراحل التثبيت على الملاك الدائم قد وصلت إلى المرحلة الأخيرة أي بمعنى أن نسبة الإنجاز بلغت 75 ‎%‎ بإذن الله تعالى ولم يتبقى إلا القليل ليقر القانون ، وسنستمر في مسيرتنا هذه تجاه خدمة أهل البيت الأطهار وذريتهم (عليهم السَّلام) ومن يعمل في كنفهم ، هذه رسالتنا التي شَرّعنا بها منذُ أن توكلنا على الله في مهامنا .
ولم يأتي ذلك إلا من خلالِ دعمِ معالي رئيس الديوان سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد علاء الموسويّ ( دامَ عزهُ ) ، ومجلس الإدارة الموقر ، ودعائكم وتفانيكم في خدمةِ مزاراتكم وحرصكم على تقديم الأفضل لزوارها الكرام
، وفي الختام أسال الله تعالىٰ أن يتقبل أعمالكم ويوفقكم لكل ما يحب ويرضىٰ وأن يجمعنا وأياكم تحت ظل عرشه مع محمد وآل محمد .

الشيخ
خليفه شهاب الجوهر
نائبُ الأمينِ العام للمزارات الشيعية الشّريفة في العراق