English

الأخبار

12/04/2018

موكب الأمانة العامة للمزارات يتقدم المعزين بذكرى شهادة كاظم الغيظ وكاشف العلم (عليه السلام )

  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة
  • صورة

جلجلت القيود ودوت الأصفاد لتنذر بصداها العالم الإسلامي قدوم ذكرى استشهاد رهين السجون والمغيّب في ظلم المطامير الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) وما كان للملايين من الموالين والمحبين إلا التلبية والسعي الحثيث من كل حدب وصوب قاصدين جنته ومرقده الشريف إحياءً لذكراه الأليمة ومعزين لحفيده صاحب العصر والزمان الإمام المهدي "عجل الله فرجه الشريف"، حيثُ شهد موكب الأمانة العامة للمزارات الشيعية الشريفة إحياء مراسيم زيارة وتعزية الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) عبر مسيرة إيمانية صدحت فيها هتافات الولاء متجهة صوب الصحن الكاظمي الشريف، ليستقبل بالخشوع والهيبة وذرف الدموع من قبل المعزين في الرحاب الطاهرة للحرم الشريف، كما شهدت المراسيم قراءة المراثي والقصائد العزائية في ذكرى استشهاد الإمام (عليه السلام) الأليمة، حيثُ قدم موكب الأمانة العامة إلى أرض العصمة والإمامة ليجددوا البيعة والعهد لمنار العلم والحكمة باب الحوائج موسى بن جعفر (عليه السلام) التي أفجعت قلوب المؤمنين، وهم يرفعون رايات الحزن وشعارات الأسى بهذا المصاب الجلل، حيثُ تجسدت في كلماتهم التي صدحت بها حناجرهم صورة الوفاء لإمامهم المسموم، كما تقدم الموكب بأسمى آيات العزاء، مؤكداً على أواصر الإخوة الايمانية التي لا تحول دونها الأزمان وتجمعهم على حب وموالاة الرسول الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) وآل بيته الأطهار (عليهم السلام)، وفي ختام المسيرة أُقيم في مزار الشريف المرتضى (رضي الله عنه) مجلسَ عزاءٍ إحياءً للذكرى الأليمة بمشاركة المعزين لآل البيت الأطهار (عليهم السلام) .